الوزير غنيم يطلع ممثل ايرلندا على مستجدات قطاع المياه | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2021/03/16

الوزير غنيم يطلع ممثل ايرلندا على مستجدات قطاع المياه
رام الله : أطلع رئيس سلطة المياه م.مازن غنيم ممثل جمهورية ايرلندا لدى دولة فلسطين دون سكستون على آخر مستجدات قطاع المياه والصرف الصحي في فلسطين.
حيث وضع الوزير غنيم السيد سكستون في صورة الوضع الحالي لقطاع المياه الفلسطيني والجهود التي تبذلها سلطة المياه لتطوير قطاع المياه والصرف الصحي، رغم الظروف السياسية التي يواجهها الشعب الفلسطيني من سيطرة الاحتلال الإسرائيلي على مصادر المياه، وفرض العديد من العراقيل والمعيقات التي تواجه المشاريع المائية الفلسطينية وما تفرضه من معاناة على المواطن الفلسطيني، مؤكداً في هذا الجانب سعي سلطة المياه الدؤوب على تطوير قطاع المياه ورفده بالمشاريع الاستراتيجية وفق خطط شاملة تهدف الى استدامة هذا القطاع والنهوض به .
كما أشار المهندس غنيم الى الضغط الكبير الذي يتعرض له قطاع المياه في ظل انتشار جائحة كورونا، والتي تعتمد بشكل كبير على المياه، الأمر الذي يتطلب مضاعفة الجهد لضمان توفر المياه المستمر في مختلف التجمعات الفلسطينية، والعمل جنبا إلى جنب في تطوير مشاريع الصرف الصحي لضمان معالجتها والتخلص منها بطرق آمنة كونها بيئة حاضنة لهذا الفيروس الذي يهدد حياة شعوب العالم أجمع.
كما اطلع الوزير غنيم ضيفه على مجموعة من المشاريع الاستراتيجية التي حققت نقلة نوعية في هذا القطاع ومنها مشروع معالجة المياه شمال غزة والذي تم إنجازه على الرغم من العديد من المعيقات والإشكاليات وكان على رأسها مشكلة الانقطاعات المتكررة للكهرباء، وفي هذا الجانب شكر المهندس غنيم ايرلندا على توفيرها لدعم مالي يصل الى 8 مليون يورو لانشاء محطة الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء بقدرة 7.53 ميجاوات، والتي تساهم بتوفير احتياجات الكهرباء لمشروع الصرف الصحي لشمال غزة، والذي يشمل محطة التنقية، ومحطة الضخ المركزية بالاضافة الى بناء ابار مياه مستعادة.
كما تحدث م.غنيم عن إنقاذ غزة من الكارثة من خلال تنفيذ مشروع محطة التحلية المركزية والذي يساهم في توفير مياه امنة للمواطنين ويعمل على انقاذ الحوض الساحلي إلى جانب تنظيف البحر وحمايته من التلوث والذي يعد المنفذ الوحيد أمام المواطنين.
وفي جانب آخر طالب المهندس غنيم السيد سكستون بعكس قضية المياه الفلسطينية في المحافل الدولية وتحديدا مجلس الأمن من خلال العمل الحثيث مع كافة الدول الشريكة والداعمة للحقوق الفلسطينية للعمل على حصول الشعب الفلسطيني على حقوقه المائية، فلا مستقبل لدولة بدون تحقيق الامن المائي ، مشيراً إلى أن العالم يستعد الأسبوع المقبل للإحتفال بيوم المياه العالمي من خلال تسليط الضوء على أبرز المشكلات المائية التي تهدد حياة الشعوب، ونحن في فلسطين نعاني من المشكلة الأكبر وهي سيطرة إسرائيل على مصادر المياه الفلسطينية.
بدوره ثمن سكستون كافة الجهود المبذولة لتطوير قطاع المياه الفلسطيني والتطور الكبير في هذا القطاع والذي يعكس الإصرار والعمل المستمر مع كافة الجهات لضمان توفر المياه لكافة المواطنين على الرغم من كافة التحديات والمعيقات ولا سيما الجهود المبذولة في ظل انتشار جائحة كورونا مشيرا إلى أهمية توطيد علاقات التعاون بين البلدين، وتحقيق شراكة تمكن من تحسين ظروف الحياة للشعب الفلسطيني.
جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2021
هواتف الطوارئ لدى مزودي خدمات المياه والصرف الصحي