رئيس سلطة المياه :نعمل على تنفيذ العديد من المشاريع التي تساهم في تحسين الوضع المائي | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2016/12/18

رئيس سلطة المياه :نعمل على تنفيذ العديد من المشاريع التي تساهم في تحسين الوضع المائي

رام الله- اكد الوزير مازن غنيم اليوم ان سلطة المياه ستعمل على انتهاء العمل في مشروع تحسين شبكات المياه والصرف الصحي لبيت لحم في الوقت المحدد وذلك لتحسين خدمة المياه في منطقة امتياز سلطة مياه ومجاري بيت لحم وتحسين الوضع المائي فيها، جاء ذلك خلال الحفل الذي عقد اليوم بمناسبة الانطلاق في المرحلة الثانية من المشروع الذي واجه في بداياته العديد من العقبات والتي تم تجاوزها والعمل بالسرعة الممكنة لاستكمال الاعمال المطلوبة وفق الجدول الزمني.

واوضح رئيس سلطة المياه ان المشروع  يعتبر انجازا كبيرا  فهو له العديد ممن الجوانب الهامة  حيث يهدف الى المساهمة في الإدارة المستدامة والفعالة لخدمات سلطة مياه ومجاري بيت لحم، و تعزيز قدرات سلطة مياه ومجاري بيت لحم من خلال العمل على تشغيل مرافقها، بالاضافة الى تقليل نسبة الفاقد في شبكات المياه، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة كمية المياه المتاحة للتوزيع، وكذلك تأهيل خطوط شبكات المياه وتنظيم شبكات المياه الأمر الذي يؤدي إلى تحقيق العدالة في توزيع المياه للمواطنين، منوها الى ان سلطة المياه قامت بتنفيذ مجموعة من المشاريع المائية الهامة في المحافظة ولا زالت تضع ضمن خطتها مشاريع اخرى ذات اولوية كمشروع ارطاس.

واشار م. غنيم الى ان حجم المشاريع التي تم انجازها في قطاع المياه هائلة جدا وتشمل الضفة وقطاع غزة، وان التكلفة المالية لهذه المشاريع عالية جدا، فنحن نعمل على تنفيذ مشاريع في قطاع غزة تقدر قيمتها المالية بـ 500 مليون دولار، وفي الضفة بقيمة مالية تقدر ما بين 200-300 مليون دولار، هذا عن المشاريع التي تنوي سلطة المياه تنفيذها خلال الفترة المقبلة ولعل ابرزها مشروع محطة التحلية المركزية. مؤكدا انه من خلال تنفيذنا لهذه المشاريع  ستكون هناك نقلة نوعية في قطاع المياه والصرف الصحي  على الرغم من كافة المعيقات التي يضعها الاحتلال وسيطرته على 85% من مصادر المياه.

 

 

من جانب اكد نائب مدير الوكالة الفرنسية للتنمية نيكولاس جري ان احتفالنا اليوم يؤكد تجاوزنا للعقبات التي واجهها المشروع كما تدل على اصرار الثائمين عليه على استكماله وفق المدة الزمنية وبنجاح، معتبرا ان هذا المشروع يعتبر من المشاريع الكبرى الي مولتها الحكومة الفرنسية، مشيرا الى اهتمام الحكومة الفرنسية بدعم قطاع المياه وتطويره.

اما نائب محافظ محافظة بيت لحم محمد طه فقد اعرب عن تقديره للحكومة الفرنسيو الهولندية لدعمها هذه المشروع الهام، وثمن كذلك العمل الدؤؤوب لسلطة المياه برئاسة المهندس مازن غنيم  والمتد في مختلف ارجاء الوطن والذي من خلاله نشاهد العديد من المشاريع الهامة المنفذة على الارض، موضحا ان محافظة بيت لحم لا تزال الى المزيد من المشاريع في مختلف القطاعات.

رئيس مجلس ادارة سلطة مياه ومجاري بيت لحم نيكولا خليل فقد اعرب عن تقديره لتنفيذ مشروع تحسين شبكات المياه والصرف الصحي في المنطقة والذي يهدف بالاساس لخدمة المواطن وتخفيض الفاقد الذي تعاني منه المنطقة لا سيما ان منطقة بيت لحم تعاني من شح المياه.

اما غسان ضاهر مدير شركة مدانات فقد تطرق  الى سير العمل في الاعمال الفنية  للمشروع من تاهيل للشيكات وبناء الخزان وتاهيل محطات الصرف الصحي في المنطقة الشمالية والجنوبية ، هذا المشروع الذي تتكاثف الجهود من كافة الاطرف لانجازه وفق الجدول الزمني.

وقام الاستشاري خالد الادريسي بتقديم عرض حول المشروع والمناطق التي يخدمها متطرقا الى مراحل العمل بالمشروع والتي تتضمن العمل في شبكات المياه من خلال إعادة تنظيم مناطق الضغط لشبكات المياه وذلك لتحسين عملية توزيع المياه وتأهيل وإنشاء شبكات المياه، وكذلك إنشاء وتركيب محابس ومناهل   واستخدام نظام سكادا وذلك لتحسين  الخدمات التشغيلية والتقليل من الفاقد،وكذلك  العمل على بناء خزانات للمياه ومنها خزان بيت ساحور بسعة 2500 متر مكعب وخزان بيت جالا 2000 متر مكعب وتأهيل خزانات الجامعة والمطلة و الدوحة والدهيشة.

 

جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2017