رئيس سلطة المياه يبحث مع الممثلية النمساوية محطة تحلية دير البلح | سلطة المياه
المياه والتنمية المستدامة
تاريخ النشر: 2017/03/16

رئيس سلطة المياه يبحث مع الممثلية النمساوية محطة تحلية دير البلح

رام الله: بحث رئيس سلطة المياه م. مازن غنيم اليوم مع رئيس الممثلية النمساوية السيد اندريا ناسي الاجراءات المتعلقة بتمويل اعادة تاهيل محطة تحلية المياه في في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة بقدرة انتاجية تصل الى 600 كوب / اليوم، حيث اكد السيد ناسي استعداده لتوفير التمويل اللازم من اجل المضي في عملية تاهيل وصيانة للمحطة التي تم انشاؤها في العام 2003.

وبحث اللقاء الاهداف المرجو تحقيقها من خلال عملية التاهيل والمتعلقة بـاستمرار عمل  محطة تحلية مياه البحر بشكل مستمر و بكفاءة و بكامل طاقتها الانتاجية (600 متر مكعب في اليوم)، تحسين وضع المختبر الملحق بالمحطة من حيث التجهيز و المعدات، وكذلك زيادة وعي سكان المناطق المستهدفة حول أهمية الحفاظ على المياه على مستوى المنازل.

كذلك اكد السيد يانس استعداد الحكومة النمساوية للتعاون مع سلطة المياه من خلال استمرارهم في توفير التمويل اللازم لتمديد برنامج التدخلات من اجل استدامة تزويدالمياه وفق رؤية سلطة المياه المتعلقة بتطوير وتوسيع العمل بالبرنامج.

من جانبه عبر الوزير غنيم عن تقدير لهذا التعاون من الحكومة النمساوية في دعم قطاع المياه لا سيما في قطاع غزة، حيث ان انشاء او تطوير اي مشروع فيه تنعكس اثارهايجابا على المواطنين الذين عانو كثيرا في قضية تأمين المياه,

وتجدر الاشارة الى ان مشروع محطة معالجة مياه دير البلح يشمل الى جانب المرحلة الاولى مراحل اضافية فقد تضمنت المرحلة الثانية توسعة للمحطة لتصبح سعتها 2000 كوب/ اليوم ويتم العمل حاليا على الاعداد للمرحلة الثالثة التي تهدف الى توسعة المحطة لتصبح طاقتها الانتاجية 2400 كوب / اليوم  وتتضمن كذلك  بناء خزانات وشبكات مياه ليتم ربط المحطة بالشبكة الامر الذي يؤدي الى خدمة سكان المنطقة الوسطى كافة بالمياه.

هذا ويعد اقامة محطات تحلية لمياه البحر من الخيارات الإستراتيجية، التي اختارتها سلطة المياه لتزويد  ما يزيد عن 2 مليون مواطن في غزة بالمياه الصالحة للشرب، لا سيما  أن مخزون المياه الوحيد في غزة سيصبح غير صالح للاستهلاك ، وبأن قطاع غزة لن يعود قابلا للحياة بحلول العام 2020


سلطة المياه الفلسطينية © 2015. الحقوق محفوظة.