افتتح شبكات مياه طوباس تياسير عقابا .... الوزير غنيم : تياسير تنعم بكميات مياه آمنة وكافية | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2019/03/25

افتتح شبكات مياه طوباس تياسير عقابا .... الوزير غنيم : تياسير تنعم بكميات مياه آمنة وكافية

رام الله: افتتح رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم يرافقه محافظ طوباس اللواء يونس العاصي وكاترين بو نو مديرة الوكالة الفرنسية للتنمية مشروع تأهيل شبكات مياه طوباس عقابا وتياسير والممول من الحكومة الفرنسية بقيمة 4.5 مليون يورو، ويهدف الى تحسين كمية ونوعية خدمة مياه الشرب في منطقة مجلس الخدمات المشترك لمياه الشرب والصرف الصحي- طوباس والذي يضم كل من طوباس وعقابا وتياسير وطمون.
وافتتح الوزير غنيم حديثه بالإشارة الى احتفال العالم باليوم العالمي للمياه والذي يأتي هذا العام ليحمل شعارا انسانيا يركز على أهمية المواطن واهمية حصوله على مياه أمنة وكافية فالشعار يقول" لا تترك احدا يتخلف عن الركب" ونحن في فلسطين الأحوج ان يلتفت العالم الى معاناة أطفالنا ومواطنينا الذين عانوا ويعانون من نقص كميات المياه وشحها وتلوثها كما يحصل في قطاع غزة الذي يقطنه اكثر من 2 مليون مواطن، فاليوم نقول للعالم انه آن الأوان لوقف معاناة الشعب الفلسطيني،ان الأوان ليكون لشعب فلسطين دولة مستقلة وشعب له حقوق يمارسها من خلال هذه الدولة وان يكون لفلسطين موقع على الخريطة.
واوضح م. غنيم في كلمته ان هذا المشروع يعد هاما وأساسياً لحياة السكان وخاصة بعد ان تم تمديد شبكة المياه الجديدة في بلدة تياسير، والتي كان لها أثرا كبيرا على حياة المواطنين بكافة نواحيها الاقتصاية والاجتماعية، بالإضافة الى التأثير الإيجابي على الصحة العامة للمواطنين، فقد استطاع المشروع  تحسين خدمة التزود بالمياه من حيث الكمية والنوعية لحوالي 50 ألف مواطن في المنطقة، وكذلك بناء القدرات لمجلس الخدمات المشترك في التشغيل والصيانة لإدارة النظام المائي.
واوضح م.غنيم ان هذا المشروع يتضمن انشاء وتأهيل جزء من شبكات مياه داخلية ووصلات منزلية، بالإضافة إلى  بناء وتجهيز محطة ضح للمياه بقدرة 60م3 في الساعة، وتوريد وتركيب خزان مياه بسعة 50 
م3، توريد وتركيب عدادات مياه مسبقة الدفع مع نظام تشغيل الخاص بهذه العدادات، الى جانب توريد معدات لأغراض تشغيل وصيانة شبكات المياه الداخلية لصالح مجلس الخدمات المشترك.
واشار المهندس غنيم الى ان الحكومة الفرنسية كانت قد عملت في البداية على تأمين تمويل  مالي بقيمة 10 مليون يورو من اجل  تجهيز بئري طوباس وطمون، بهدف تأمين مصادر آمنة للتزود بالمياه للمنطقة، وكذلك إنشاء شبكات مياه ومحطات ضخ وخطوط رئيسية وخزانات في طمون وطوباس. لتصبح مخدومة بشبكات مياه  ساهمت في التخفيف من معاناة المواطنين الذين كانوا يعتمدون على الحصول على المياه من خلال الصهاريج.
واضاف رئيس سلطة المياه ان هذه المحافظة التي كانت اشد فقرا في المياه وأكثر معاناة تشهد اليوم إنجاز هذا المشروع الحيوي الى جانب ما تم انجازه من مشاريع في المياه والصرف الصحي التي تم تنفيذها أو جاري العمل عليها  وتصل تكلفتها المالية إلى 50 مليون يورو منها مشاريع حفر بئري طوباس طمون ومشروع صرف صحي شمال محافظة طوباس وتاهيل شبكات مياه وغيرها، مستطردا ليس ذلك فقط بل ان العام 2019 سيشهد انحازا اخر في المحافظة حيث سيتم افتتاح مشروع إنشاء نظام تجميع ومعالجة وإعادة إستخدام للصرف الصحي في طوباس وعقابا وتياسير، ومحطة المعالجة في تياسير، وذلك لتجميع  ومعالجة وإعادة إستخدام للصرف الصحي في المنطقة وحماية الصحة العامة والبيئة، وتوفير مصدر مياه للزراعة من المياه المعالجة بكلفة 20 مليون يورو الممول من الاتحاد الأوروبي. 
كذلك نحن بدءنا هذا العام العمل بمشروع رابط المياه والطاقة والبالغة قيمته المالية  18 مليون يورو بتمويل  من الوكالة الفرنسية والاتحاد الاوروبي، حيث تم اختيار منطقة طوباس، لتكون النموذج الاول لتطبيق استخدام الطاقة النظيفة في تشغيل مرافق المياه في فلسطين، وليمهد الطريق أمام الإعتماد على الطاقة البديلة في كافة المشاريع والبرامج مستقبلا في فلسطين.

 

جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2019