رئيس سلطة المياه والقنصل الامريكي العام يبحثان التعاون المشترك | سلطة المياه
المياه والتنمية المستدامة
تاريخ النشر: 2017/02/02

رئيس سلطة المياه والقنصل الامريكي العام يبحثان التعاون المشترك

رام الله- التقى رئيس سلطة المياه في مكتبه اليوم القنصل الامريكي العام دونالد بلوم ومدير البعثة الامريكية في الضفة وغزة مونيكا ستين اولسون في لقاء خصص لبحث كافة المستجدات المتعلقة بقطاع المياه وتطوير المرافق المرتبطة به الى جانب بحث الاحتياجات الفلسطينية في القضايا المرتبطة مع الجانب الاسرائيلي.

حيث رحب رئيس سلطة المياه في بداية اللقاء بالسيدة اولسون متمنيا لها النجاح في مهمتها الجديدة، مشيرا الى عمق التعاون مابين الجانبين الفلسطيني والامريكي من خلال دعمهم للعديد من القضايا الهامة للفلسطينين وقضية المياه احداها.

ووضع الوزير غنيم الضيف باخر المستجدات المتعلقة بالحصة المائية الفلسطينية من اتفاقية مشروع قناة البحرين التي وقعها الاطراف الثلاث الفلسطيني والاردني والاسرائيلي والتي لم يحظى الجانب الفلسطيني حتى اللحظة بهذه الكمية نتيجة للماطلات الاسرائيلية والاقتراحات المدرجة ن قبلهم وغير المقبولة بالنسبة لنا، مؤكدا ان استمرار اسرائيل في هذا النهج سيعود بالضرر على الفلسطينين ويفاقم من معاناتهم نظرا لان الطلب على المياه يزداد يوما بعد يوم والكميات الحالية لن تسد الاحتياجات الفعلية،  كما نوه الوزير غنيم في هذا الاطار الى تعنت اسرائيل في قضية التعرفة ورفع تسعيرة الكوب من المياه المزودة الامر الذي سيؤدي الى رفع التكلفة على المواطن وهذا سيفاقم المشكلة. ومن هنا لا بد من تدخلكم لانهاء هذه القضية لنتمكن من البدء بالخطوات الفعلية للحصول على حصتنا المائية كاملة غير منقوصة.

كما اشار الوزير غنيم الى التقدم الذي تم تحقيقه من خلال الالية الجديدة للجنة المياه المشتركة والتي ستساهم في المضي قدما في تنفيذ سلطة المياه لمشاريع المياه الصرف الصحي، موضحا اننا لا زلنا نحتاج الى حفر ابار مياه جديدة لتأمين كميات مياه اضافية.

وطرح م. غنيم قضية هامة على الجانب الامريكي تتمثل في مشروع اقامة محطتي معالجة للمياه في بيت لحم والعيزرية موضحا ان المنطقة تعاني من مشاكل بيئية ناجمة عن تدفق المياه العادمة نجم عنها ايضا مشاكل صحية، مشددا على ضرورة ان نتمكن من تأمين الدعم المالي الخاص بالدراسة لهاتين المحطتين بالسرعة الممكنة من اجل التمكن من المضي قدما في المشروع باقصى سرعة مكنة، ومن هنا فاننا نأمل من الحكومة الامريكية ان توفر الدعم الللازم لهذه الدراسة.

وتطرق الوزير غنيم الى الانجازات التي حققتها سلطة المياه في قطاع غزة فيما يتعلق بمشاريع التحلية والذي ياتي على راسها مشروع محطة التحلية المركزية امشيرا الى اننا تمكنا من حشد الدعم الدولي لها ومعربا عن تقديره لكافة الدول التي ساهمت في تأمين الدعم المالي لها ومنوها الى اننا نعمل حاليا وبخطى حثيثة لتأمين المبالغ المالية المتبقية، كما عملنا على حل العقبات التي واجهت المشروع وكانت الطاقة احداها وتمكنا من حلها بتضافر الجهود المختلفة، وفي هذا الاطار اوضح م. غنيم اننا تمكنا من بناء محطات تحلية متوسطة الحجم تساهم في توفير المياه المحلاة لجزء من المواطنين في قطاع غزة، كما نعمل بالتوازي في مشاريع للصرف الصحي منوها الى مشروع معالجة شمال غزة المتوقع الانتهاء منه في شهر تشرين ثاني من العام الحالي.

من جانبه عبر الجانب الامريكي عن تقديره للجهود التي تقوم بها سلطة المياه والتي باتت موجودة على الارض من خلال المشاريع التي يتم انجازها ان كان في المياه او الصرف الصحي والتي تساهم في تحسين حياة المواطنين الفلسطينين، مؤكدا استعداد بلاده لتقديم الدعم للفلسطينين في كافة الجوانب.


سلطة المياه الفلسطينية © 2015. الحقوق محفوظة.