غنيم: "تكامل الجهود سيمكننا من تجاوز مخاطر انتشار كورونا في مياه الصرف الصحي" | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2020/04/21

غنيم: "تكامل الجهود سيمكننا من تجاوز مخاطر انتشار كورونا في مياه الصرف الصحي"

رام الله – تنفيذا لتوصيات اجتماع عدد من الوزراء والذي عُقد للأخذ بنتائج الدراسات العالمية الأخير والتي أثبتت وجود آثار لفيروس كورونا في مياه الصرف الصحي من خلال براز الأشخاص الُمصابين، ترأس م. مازن غنيم رئيس سلطة المياه اجتماع اللجنة المكلفة من ممثلي وزارات الحكم المحلي، والصحة، وسلطة جودة البيئة، وبحضور منسق شؤون المحافظات الحاج موفق دراغمة، لمتابعة الإجراءات الاحترازية في التعامل مع كافة القضايا التي من شأنها منع انتشار وتفشي فيروس كورونا من خلال مياه الصرف الصحي.
وفي بداية اللقاء أوضح م. غنيم المخاطر المتعلقة بصهاريج المياه والنضح، وضمان سلامة العاملين في محطات المياه والمعالجة، إضافةً إلى التحديات المتعلقة بالرعي بالقرب من مجاري سيول المياه العادمة، أو الري بمياه الصرف الصحي، كما تطرق إلى عدد من القضايا الأخرى التي تحتاج إلى تكامل الجهود في هذا الإطار منها النفايات الصلبة، وأهمية رفع وعي المواطنين في التعامل مع هذه القضايا.
وبناء على النقاشات التي تم تداولها، أفضى الاجتماع على جملة من الخطوات للبدء العمل المشترك عليها، على رأسها وضع آليات تنفيذية ودليل للإجراءات الاحترازية للجهات ذات العلاقة، والتي ستقوم بالتنفيذ بمختلف المهام المطلوبة، وبما يشمل الرقابة على كافة المرافق المائية وأنظمة الصرف الصحي، وذلك من خلال تكاثف الجهود بين الوزارات المعنية.
يذكر أن سلطة المياه قامت بإصدار عدد من التعاميم والإجراءات الاحترازية بما بتعلق في المياه والصرف الصحي، منذ إعلان الرئيس حالة الطوارئ، وضمن إجراءات الحكومة في اتخاد خطوات استباقية للحد من انتشار هذا الفيروس في فلسطين، وفي سبيل حماية وخدمة أبناء شعبنا.

جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2020
هواتف الطوارئ لدى مزودي خدمات المياه والصرف الصحي