رئيس سلطة المياه يطلع مسؤولة الممثلية الاسترالية على واقع قطاع المياه | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2018/01/03

رئيس سلطة المياه يطلع مسؤولة الممثلية الاسترالية على واقع قطاع المياه

رام الله: التقى رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم في مكتبه اليوم ممثلة مكتب الممثلية الاسترالية في فلسطين السيدة مارشا بيوس حيث تم اطلاعها على واقع قطاع المياه الفلسطيني والتحديات التي تواجه تطويره.

تحدث المهندس غنيم في بداية اللقاءعن اهم العقبات التي تواجه قطاع المياه  على الصعيد السياسي والمؤسساتي والمالي، مشيرا في الجانب السياسي الى السيطرة الاسرائيلية على 85% من مصادر المياه الفلسطينية والتعقيدات التي يواجهها الجانب الفلسطيني نتيجة التعنت الاسرائيلي في اللجنة المشتركة المنبثقة عن اتفاقية اوسلو ، متطرقا  الى التطورات التي تمت في العام المنصرم من خلال تجديد  انشطة اللجنة المشتركة في تنفيذ مشاريع البنية التحتية للمياه داخل التجمعات في المناطق المصنفة ج مع بقاء قضية حفر  الابار واسعار المياه مناطة باعمال اللجنة المشتركة.

الى جانب ذلك اوضح الوزير غنيم الى ان المواطن الفلسطيني يعاني نتيجة قلة كميات المياه لا سيما في فصل الصيف ، مؤكدا على ان سلطة المياه تسعى وبشكل جدي الى تطوير العمل في قطاع المياه من خلال انجاز العديد من المشاريع الحيوية وتطوير خطتها الاستراتيجية لتتضمن حلول عملية  تساهم في التحكم بشكل افضل بتوزيع كميات المياه المتوفرة لضمان عدالة وصول المياه للتجمعات المختلفة.

أما على صعيد الجانب المؤسساتي فقد  اوضح م. غنيم على ان سلطة المياه ماضية في العمل ضمن برنامج اصلاح قطاع المياه الذي يهدف الى تطوير العمل والنهوض به من خلال ايجاد مؤسسات ذات كفاءة وقدرة على العمل في مختلف الظروف منوها الى ان سلطة المياه تعمل قد انجزت خارطة الطريق لانشاء شركة المياه الوطنية ومرافق المياه الاقليمية الى جانب العمل على تطوير البنية التحتية لنتمكن من استيعاب كميات المياه الاضافية التي نصت عليها اتفاقية قناة البحرين التي تم توقيعها العام الماضي.

كذلك  تطرق رئيس سلطة المياه الى الوضع المائي في قطاع غزة محذرا من ان العام 2020 سيكون عام كارثي في حال لم يتم العمل بخطى سريعة لانقاذه موضحا اننا نعمل على مختلف الاصعدة من خلال اقامة ثلاثة محطات صغيرة للتحلية، كما اننا نعمل الان على العمل استكمال الدعم المالي اللازم لاقامة محطة التحلية المركزية التي تعد الحل الاستراتيجي مشيرا الى انه سيتم عقد مؤتمر المانحين في شهر اذار من العام الخالي للتمكن من توفير التمويل المالي اللازم لها.

من جانبها اكدت السيدة بيوس على ان الحكومة الاسترالية تقدم الدعم من خلال منظمات اليونيسيف والانوروا لتوفير المياه وتحسين قضايا الصرف الصحي كما انها ايضا تعمل على تقديم منح دراسية خاصة في كل عام للعاملين في قطاع المياه تختص بادارة مصادر المياه، مثمنة في الوقت نفسه الجهود التي تقوم بها سلطة المياه في ادارة هذا القطاع بكافة التحديات التي يشهدها والذي يعتبر من اهم القطاعات لارتباطه بالجانب الانساني .


جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2018