الوزير غنيم يفتتح جملة من المشاريع المائية في محافظة بيت لحم | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2019/03/10

الوزير غنيم يفتتح جملة من المشاريع المائية في محافظة بيت لحم

رام الله: قام رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم يرافقه محافظ محافظة بيت لحم كامل حميد ومدير عام مديرية الحكم المحلي شكري الردايدة اليوم بافتتاح جملة من مشاريع المياه في عدة بلدات في محافظة بيت لحم والممولة من الموازنة التطويرية لسلطة المياه وتساهم في تحسين المياه وتخفيف وطأة الأزمة المائية التي تشهدها هذه التجمعات.
وأكد م. غنيم في بداية جولته ان هذه المشاريع تعد من المشاريع الإستراتيجية ذات الأولوية لدى سلطة المياه، وتم إدراجها ضمن خططتها التطويرية، نظراً لأهميتها في خدمة تجمعات واسعة تعاني من نقص المياه، لا سيما ان هذه المشاريع تأتي في إطار التعاون لتوفير كميات مياه إضافية في ظل ما نواجهه من شح في المصادر المائية المتاحة وزيادة النمو السكاني والطلب المتزايد على المياه.

وأضاف ان سلطة المياه تسعى إلى زيادة كميات المياه وحصة الفرد، وتوفير أفضل الخدمات للمواطن مشيرا الى ان محافظات الجنوب تقع على سلم أولوياتنا، وتجسد ذلك في الكثير من المشاريع الكبرى ومن خلال إعداد خطط العمل الموجهة والمبنية على الرؤية المستقبلية الطموحة، من أجل تحقيق كافة مطالب المنطقة ضمن الإمكانيات المتاحة، وبما يحقق العدالة والمصداقية في التوزيع لكافة السكان.
وتوجه الوزير غنيم الى بلدة بيت فجار حيث افتتح مشروع تأهيل وتوسيع شبكة المياه الذي يهدف الى زيادة كمية المياه الصالحة للشرب وزيادة مناطق توزيعها لتصل إلى المناطق المرتفعة ، والذي ساهم كذلك في تقليل نسبة الفاقد، نفذ المشروع من خلال سلطة المياه وبتمويل من مؤسسة أنيرا بقيمة مالية بلغت مليون ونصف مليون دولار ليخدم أكثر من 16 الف نسمة.
ويتضمن العمل في المشروع تأهيل وتوسعة للشبكة بطول إجمالي 20 الف متر طولي وزيادة كمية المياه المزودة للمنطقة بكمية تصل إلى 30, الف م3 في السنة. جولته 
كما قام م.غنيم بالتوجه الى مجلس قروي الشواورة حيث التقى بأعضاء المجلس وأهالي المنطقة وافتتح مشروع خط المياه الناقل الذي يشمل تأهيل الخط الناقل بأقطار مختلفة وتركيب عداد مياه كهرومغناطيسي مرتبط بنظام سلطة المياه للمراقبة، بحيث يتم تزويد المنطقة ب 640 متر مكعب يوميا من سلطة المياه. كما ساهم كذلك في خفض نسبه فاقد المياه العالية التي تجاوزت 60% وتم تقليلها الى الى 5%، ليتم توفير ما يقارب من 300 متر مكعب عبر تقليل نسبة الفاقد وبالتالي توفير هذه المياه لاهالي المنطقة.
هذا المشروع تم تنفيذه من خلال سلطة المياه و بتمويل من التعاون الاسباني ومؤسسة العمل ضد الجوع بتكلفة مالية بلغت 440 الف شيقل ويخدم حوالي 8 آلاف نسمة، 
ومن ثم توجه م.غنيم إلى بلدة زعترة لتفقد مشروع المياه الذي عملت سلطة المياه على تنفيذه والذي تم العمل به على مرحلتين،الأولى تضمنت تأهيل شبكة المياه بأقطار مختلفة مع القطع الميكانيكية اللازمة وتم توفير التمويل اللازم لها من موازنة سلطة المياه التطويرية بقيمة مالية بلغت اكثر من 242 الف دولار وساهم بزيادة كميات المياه الصالحة للشرب وتقليل الفاقد وتحسين جودة خدمة تزويد المياه وضمان العدالة في توزيعها، ليخدم المشروع اكثر من 7 آلاف نسمة
أما الجزء الثاني فقد تم تنفيذه من خلال سلطة المياه وبتمويل من الصندوق الإنساني للأمم المتحدة، وجمعية المهندسين الزراعيين العرب بالشراكة مع مجلس بلدية زعترة بحيث اشتمل على تمديد خط مياه شرب في 4 مواقع ببلدة زعترة الواقعة في محافظة بيت لحم وهي: المريج- الجاروشة- رأس الواد- البرية 
ويعتبر هذا المشروع هاما حيث يستفيد منه حوالي 3 آلاف نسمة ما بين تجمعات بدو وتجمعات سكنية ومنشآت زراعية تفتقد لخدمة توصيل المياه، و يساهم هذا المشروع في رفع كفاءة شبكة المياه الداخلية للبلدة مما يقلل من نسبة الفاقد التي تصل الى 50%، وبالتالي يساهم في تقليل مشكلة شح المياه وانقطاعها في فصل الصيف، كما يوفر غرفة تعبئة مياه للبدو في المنطقة الشرقية الذين يقيمون على مشارف منطقة تحت سيطرة الاحتلال وبالتالي يخفف المشروع من معاناة البدو في نقل وتوصيل المياه لبيوتهم ولمواشيهم، ويحسن من مستوى المعيشي والوضع الصحي والبيئي للمواطنين المستفيدين بشكل عام والنساء منهم بشكل خاص. كما يقلل من الأعباء المالية الناتجة من شراء المياه بأسعار مرتفعة وتوفير تكاليف نقل المياه من مصدرها البعيد.
كما ان المشروع يساهم ايجابا على المستوى الاقتصادي إذ سيقلل من حجم مديونية البلدية لدى صندوق الخدمات المشترك التي تنشأ نتيجة فقد المياه من خلال خطوط شبكة قديمة مهترئة، ويحسن من عملية التحصيل.
وخلال جولته في بلدة زعترة استمع الوزير غنيم الى احتياجات البلدة والتي تمثلت بجملة من المطالب منها ايجاد الحلول المناسبة لقضية سيل المياه العادمة وآثارها السلبية على أهالي البلدة وكذلك الحاجة الى تأهيل شبكة المياه المهترئة والتي تصل نسبة الفاقد فيها الى اكثر من 45%، والحاجة الى تأهيل خط المياه الناقل وبناء خزان للمياه.
كما قام رئيس سلطة المياه بالتوجه الى بئر العيزرية2 للاطلاع على أعمال تنزيل المضخة الغاطسة والتي تم توفيرها بديلا للمحطة المعطلة، حيث تبلغ قدرة المحطة الإنتاجية الجديدة حوالي 4000 كوب يوميا وتخدم محافظتي بيت لحم والخليل.



 

جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2019