غنيم يتراس اجتماع اللجنة التحضيرية الخاصة بالتحضير لمؤتمر المانحين حول مشروع محطة التحلية المركزية في قطاع غزة. | سلطة المياه
المياه والتنمية المستدامة
تاريخ النشر: 2017/03/02

غنيم يتراس اجتماع اللجنة التحضيرية الخاصة بالتحضير لمؤتمر المانحين حول مشروع محطة التحلية المركزية في قطاع غزة.

- بروكسل: تراس المهندس مازن غنيم و زير المياه الفلسطيني الاجتماع التجضيري الذي عقد في بروكسل اليوم مع الاتحاد الاوروبي و الاتحاد من اجل المتوسط لمناقشة الخطوات العملية للتحضير لمؤتمر المانحين المنوي عقده من حيث المبدا في الربع الاخير من شهر مايو ايار 2017, حيث شارك في الاجتماع د عبد الرحيم الفرا سفير دولة فلسطين لدى الاتحاد الاوروبي و بلجيكا و السيد هادي شبلي في الوفد الفلسطيني, و من الجانب الاوروبي السيد مايكل ميلر, و جيوم فاين و انجلو بورجوني, و عن جانب الاتحاد من اجل المتوسط السيد ميجيل جارثيا و السيد المعتز عبادي.

الوزير غنيم اطلع المجتمعين على كافة الخطوات التي تم اتخاذها منذ الاجتماع الذي تم عقده في برشلونة في 7 اكتوبر الى اليوم والعمل على التحضير لكافة القضايا المتعلقة بالحوكمة و اصلاح مؤسسات قطاع المياه بما يشمل تاهيل وتطوير دائرة مياه الضفة الغربية واعداد نظام مؤقت خلال المرحلة الانتقالية تمهيدالانشاء شركة المياه الوطنية طبقا لقانون المياه, كما اطلع المشاركين على الخطوات المتعلقة بالاستدامة المالية و استعادة التكلفة لمزودي خدمات المياه و تحسين مستوى الخدمة و توفير الحد الادنى من المياه.

و فيمايتعلق ب حول الاتفاق مع الجانب الاسرائيلي حول خط الطاقة 161 لايصال الكهرباء الى محطة التنقية المركزية شمال غزة حيث اطلع الوزير الجمتمعين على الخطوات العملية بما يشمل تزويد 25 ميجا واط من خط الضغط العالي 161 في نهاية عام 2017 و الذي سيمكن من تزويد منشات المياه و الخطة المتكامكة لرفع القيمة الى 105 ميجا واط خلال الثلاث اعوام القادمة. كما طالب الوزير الاتحاد الاوروبي و الاتحاد من اجل المتوسط للعمل على تذليل العقبات فيما يتعلق بادخال المواد و العاملين الى غزة و التوصل الى اتفاق مع اسرائيل حول اليات ادخال المواد الخاصة الى قطاع غزة مشيدا بالجهد الذي تقوم به اليونوبس و الانسكو حول الموضوع.

من جانه عبر السيد ميلر عن ضرورة الاستمرار بالعمل للانتهاء من كافة القضايا المتعلقة ببناء الثقة مع الممولين بشكل متوازي و خاصة النقاط التي وردت في رسالة السيد هان الى السيد رامي الحمد الله و التي اعلن فيها الاتحاد الاوروبي تخصيص مبلغ 70 مليون يورو لمحطة التحلية و طالب بالبدء بالعمل على حل مشاكل الطاقة, و ادخال المواد, و العمل على وضع خطة عمل لتاسيس شركة المياه الوطنية و بتواريخ محددة حول خطوات التاسيس و اشاد بجهود الحكومة فيما يتعلق بتحقيق الاستدامة المالية لمزودي الخدمات معربا عن الدعم اللا متناهي للاتحاد الاوروبي لعقد مؤتمر المانحين في اسرع وقت ممكن.

حيث  اتفق الطرفان على عقد سلسلة من الاجتماعات مع كافة الاطراف المعنية بالمشروع بدءا بزيارة الاتحاد الاوروبي و الاتحاد من اجل المتوسط و البنك الدولي و بنك الاستثمار الاوروبي الى فلسطين لمتابعة العمل على الارض بقيادة سلطة المياه الفلسطينية و الاعلان عن الموعد النهائي و التحضير اللوجستي بما يشمل تحضير الدعوات للمؤتمر و البدء بارسال الدعوات المبدئية في الاسبوع الاول من شهر ابريل 2017, كما طرح الاتحاد الاوروبي بعقد اجتماع على هامش اجتماع الا AHLC المنوي عقده في 4\5 مايو في بروكسل ليتم ضمان الدعم السياسي من الممولين قبل مؤتمر المانحين. حيث سيتم تحديد موعد المؤتمر النهائي بضوء رسالة الرد من قبل دولة رئيس الوزراء الى السيد هان و بعد زيارة الوفد الى فلسطين في الاسبوع الاخير من مارس 2017

كما تم الاتفاق على ضرورة تقديم المشروع في اجتماع وزراء الخارجية الاوروبي المنوي عقده في 15 مايو و اجتماع وزراء التعاون الدواي الاوروبيين في 19 مايو 2017.

كما تم عرض كافة الجهود التي يقوم بها الاتحاد من اجل المتوسط من اجل التنسيق مع الممولين و تحضير الدعم السياسي و المالي للمشروع و تنسيق العمل مع كافة الاطراف لبناء الثقة نحو عقد مؤتمر المانحين لضمان توفير المبالغ المتبقية للبدء باعمال التنفيذ.


سلطة المياه الفلسطينية © 2015. الحقوق محفوظة.