طالبت المواطنين والمزارعين بالابتعاد عن محيطها سلطة المياه تحذر من انهيار وشيك في أحواض "أم النصر" | سلطة المياه
المياه والتنمية المستدامة
تاريخ النشر: 2017/04/27

طالبت المواطنين والمزارعين بالابتعاد عن محيطها سلطة المياه تحذر من انهيار وشيك في أحواض "أم النصر"

غزة - سلطة المياه:

حذرت سلطة المياه الفلسطينية الثلاثاء من انهيار وشيك في الأحواض العشوائية الواقعة شمال قرية "أم النصر" في شمال قطاع غزة، وذلك بعد امتلائها حتى السعة القصوى، مطالبة المواطنين والمزارعين بالابتعاد عن المنطقة المحيطة بالأحواض، وفتح المجال أمام الجهات الرسمية للعمل على تجاوز الخطر المحدق.

جاء ذلك في بيان صحافي، أكد خلاله نائب رئيس سلطة المياه م. ربحي الشيخ على أن هذه الأحواض العشوائية التي تم استحداثها لاستيعاب المياه العادمة بشكل اضطراري، تواجه تجاوزات كبيرة من حيث السعة المتوفرة، فيما تشهد تدهوراً في معدلات الترشيح، وهو ما يرفع المخاطر المترتبة على استمرار الوضع الحالي.

وقال م. الشيخ إن ذلك يأتي في ظل حجز نحو 90 دونماً من الأرض المخصصة للبركة العشوائية، وذلك بعد تأجيرها لأحد المزارعين من قبل بلدية "أم النصر"، ما يستوجب على الجهات المعنية اتخاذ الإجراءات اللازمة مع ارتفاع منسوب المياه في البركة بشكل حرج ما ينبئ بإمكانية حدوث انهيار وشيك في الحواجز الرملية حولها.

وأضاف أن هذه الإجراءات تستلزم وعلى نحو عاجل إخلاء المنطقة ووقف استغلال المزارع لهذه الأرض حتى تتمكن الجهات المختصة من استخدامها بشكل مؤقت من أجل درء المخاطر عن المواطنين واستيعاب الكميات المتزايدة من المياه العادمة، وفي الوقت نفسه، أكدت على ضرورة وقف الضخ إلى أحواض الترشيح في محطة المعالجة شرق مقبرة الشهداء حتى يتم التمكن من تأهيلها وزيادة قدرتها.

وذكر نائب رئيس سلطة المياه أن استكمال هذه التحركات من شأنه أن يعطي الفرصة خلال الشهرين القادمين لتجفيف الأحواض الشرقية في محطة المعالجة، وكذلك توسعة الأحواض الشمالية لاستيعاب الكميات الكبيرة وتخفيف منسوب المياه الخطير، حتى يتسنى إعادة الوضع في الأحواض إلى حالته السابقة واستئناف الضخ حال تأهيل الأحواض الشرقية.

وشدد على أهمية التعاون من قبل البلديات والجهات المعنية في شمال القطاع والتجاوب العاجل والفوري مع هذه التحذيرات بشكل جدي لتمكين سلطة المياه وطواقمها من العمل على الأرض لحماية السكان والمناطق المحيطة بالأحواض وإبعاد خطر الانهيارات عنهم وتلافي تكرار كوارث الانهيارات السابقة.

 


سلطة المياه الفلسطينية © 2015. الحقوق محفوظة.