المهندس غنيم يلتقي ممثلة منظمة اليونيسيف | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2020/09/24

المهندس غنيم يلتقي ممثلة منظمة اليونيسيف
رام الله: التقى رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم في مكتبه اليوم ممثلة منظمة اليونيسيف الجديدة في فلسطين السيدة لوتشيا إلمي وبحث معها تطورات العمل في قطاع المياه والمستجدات الحالية على الاحتياجات الطارئة في ظل جائحة كورونا.
وقد أكد م. غنيم على التعاون البناء مع منظمة اليونيسيف
والتي تم خلالها العمل في مجالات إنسانية ساهمت في سد احتياجات المواطنين في مجال التزود بالمياه، من خلال العديد من المشاريع التي كان لها أثرها جليا لا سيما في
المناطق المهمشة وقطاع غزة، منوها الى ان سلطة المياه تسعى إلى تطوير التعاون ليشمل جوانب وأطر مختلفة تساهم في تطوير العمل في جوانب هامة وتستجيب للاحتياجات الانية.
وتطرق اللقاء إلى مجالات دعم اليونيسيف الحالية لقطاع المياه في الضفة الغربية وغزة ومن أهمها العمل على توسعة شبكة مياه يطا حيث تم توريد قطع الغيار اللازمة للشبكة والانتهاء من تنفيذ الجزء الأول بقيمة مالية بلغت
222 ألف دولار، وكذلك خطوات البدء الفعلي لمشروع يطا والذي يندرج تحت المشروع الهولندي، حيث شدد الوزير غنيم في هذا الجانب على ضرورة الإسراع في لإعداد التصاميم وطرح العطاءات لأهمية المشروع للمنطقة التي تعاني من أزمة مائية ازدادت حدتها في ظل الطلب المتزايد على المياه خلال جائحة كورونا.
كذلك تم بحث مشروع توسعة شبكة مياه الظاهرية وتوفير المعدات اللازمة والبالغة قيمتها الإجمالية حوالي 350 ألف دولار .
كما تم التطرق الى استجابة اليونيسيف لدعم احتياجات مزودي الخدمات في ظل جائحة كورونا وتوفير المعدات والمواد بناء على المسوحات التي تمت من قبل سلطة المياه، حيث عملت على توفير دعم مالي بلغ 275 ألف دولار، خصص ما يقارب 50 الف دولار الى قطاع غزه و
225 ألف دولار للضفة
أما في قطاع غزة وبعد الانتهاء من المرحلة الأولى لمشروع محطة التحلية، يتم العمل على تنفيذ المرحلتين الثانية والثالثة من محطة تحلية المياه لتوفير كميات مياه إضافية من خلال رفع قدرتها الانتاجية من 6000 إلى 20000 متر مكعب في اليوم.
وفي ختام اللقاء أكد الطرفان على اهمية تخصيص العديد من المشاريع الهامة والحيوية لقطاع المياه الذي يعد الأكثر تعقيدا وحساسية في ظل الأوضاع الحالية، فهناك احتياجات متزايدة لكميات المياه في مختلف التجمعات وتحديدا في ظل تصاعد جائحة كورونا مما يتطلب تضافر جهود كافة الشركاء للعمل على توفير الاحتياجات الطارئة للمضي قدما في انجاز المشاريع الحيوية



جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2020
هواتف الطوارئ لدى مزودي خدمات المياه والصرف الصحي